ToGoTea

الأرشيف

طبعًا، أنا للآن لم أستقر على تصميم نهائي للمدونة. الفكرة موجودة، ولكنها تحتاج إلى وقت للتصميم والتعديل على القالب.

كما تلاحظون الدومين samti.me يقود إلى هذا الدومين الجديد، وهو أيضًا للمدونة بعد نقلها إلى هوست جديد. لا أعرف أيضًا إذا ما كنت سأستقر على هذا الدومين أم السابق..

كثيرة هي القرارات التي مازالت معلقة في الهواء ولم تحدد بعد. ولهذا فتحت هذا الموضوع إلى حين اكتمال العمل على الموقع، وإلى أن يتم ذلك، من يريد أن يشارك برأي هنا فرصيف وصاحب الرصيف سيسعدان بذلك..

خالد

Be Sociable, Share!

6 تعليق على حفريات رصيف

  • non says:

    مرحبًا بالعودة المؤقتة..

    تعلم أننا نجد بالبساطة جمالية مُحببة و مريحة لنا.
    فالدومين السابق بسيط و يعكسك، كذلك كان التصميم.

    اتمنى أن تحسم أمورك، و يعود الرصيف للعمل.

  • Khalid Sameti says:

    مرحبًا نون،
    قمت بتحديث نسخة المدونة، لذلك تحتوتي على بعض الإضافات، ولكن سأحرص على أن يكون التصميم بسيطاً وغير معقد. وهذا الدومين ksameti.net احتجته لمشروع دراسي وفكرت في أن استمر باستخدامه، ولكن أعتقد أنه من الأفضل أن أبقي على الدومين السابق أيضًا.

    شكرًا على إضافتك، كانت مفيدة
    الودّ

  • واضـــح says:

    أهلاً خالد .
    الوجهُ السابقُ للرصيف كان جميلاً وشفّاف , فالبياضُ في شيءٍ ما , يجعلُ منه نظِرةً للقارئين , وهذا أيضاً لابأس بهِ , فالتغيير يدومُ من صالحِ الرصيف ..
    كلّ ما تضعهُ جميلاً ومُؤدّباً إلا أني أؤيّدكَ والرصيف , في لونٍ شفاف يكون مُحرّضاً للسطوع .

    أتمنى أن يُناسبكَ الشيء , وتعودُ جميلاً كـ أنت !

    أخوك !

  • Khalid Sameti says:

    أهلاً واضح،
    فعلاً أنا أميل إلى أن أبقي الموقع قريبًا من تصميمه السابق، هذا قالب جاهز ركبته إلى حين الانتهاء من التصميم النهائي.
    شكرًا لك واضح، رأيك يهمني ومأخوذ بالاعتبار

  • non says:

    بالنسبة للتصميم لدي اقتراح للهيدر لو عكس اسم الموقع رصيف، كذلك الحبق الذي ارتبط بك كثيرًا.
    و كان بسيطًا و أساسه البيضاء.

    سيكون جميلاً.

    ،

    و عذرًا على العودة.

  • Khalid Sameti says:

    شكرًا لك مرةً أخرى يا نون، رأيك محل اعتبار، ولا حاجة للاعتذار، بالعكس هذا هو سبب الموضوع، أن أحصل على آرائكم فهي تهمني جدًا..

    شكرًا لك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *